Boxed Width - True/False

header ads

الدولار يحقق أكبر مكسب يومي بسبب خطة الإصلاح الضريبي

أحرز الدولار أضخم فوز متكرر كل يوم في شهر اليوم يوم الجمعة وسجل مبالغة أسبوعية للمرة الخامسة في ستة أسابيع وسط آمال في تدعيم مالي للاقتصاد الأميركي عقب الريادة الذي حقق على مستوى تدبير الإصلاح الضريبي الأمر الذي عزز إقبال المستثمرين على المخاطرة.



ووصل الدولار أعلى مستوى في ثلاثة أشهر في مواجهة الورقة النقدية اليابانية نحو 113.56 ين وأعلى مستوى في خمسة أشهر في مواجهة الفرنك السويسري نحو 0.9858 فرنك.

وأزالت قبول الكونغرس على تدبير ميزانية للسنة المالية 2018 عقبة هامة من في مواجهة الجمهوريين بما يتيح لهم بالمضي قدما في حزمة خصومات ضريبية دون مساندة الديمقراطيين.

وهبط الدولار لمدة وجيزة عقب أخبار عن أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يدرس ترشيح جون تايلور وجيرمي باول في أعلى منصبين بمجلس الاحتياطي الاتحادي (بنك النقد المصري الأميركي) قبل أن يعوض خسائره بشكل سريع.

وقادت قوة الدولار العملة الأوروبية إلى الهبوط 0.6 بالمئة إلى 1.1763 دولار قبل لقاء بنك النقد المصري الأوروبي الأسبوع الآتي الذي يتوقع أن أن يتخذ قرار صانعي الخطط والإستراتيجيات أثناءه تقليص مشتريات السندات وإن كان من المتوقع أن يصوتوا على تمديد برنامج الحوافز.

وساعدت مبالغة التوافد على المخاطرة في تدعيم العملة الأوروبية ليسجل أعلى مستوى في مواجهة الفرنك السويسري منذ كانون الثاني شهر يناير 2015.

وانخفض الدولار النيوزيلندي إلى أدنى في خمسة أشهر بتصرف المخاوف من أن تحالفا جديدا من حزب العمال قد يتخذ موقفا أكثر تشددا بخصوص الهجرة والاستثمار الأجنبي مضاهاة مع السلطات المنتهية ولايتها.

إرسال تعليق

0 تعليقات